سعيد بن جبير الاسدي
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه




 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» (إنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْراً)
السبت أبريل 21, 2012 10:34 pm من طرف كاظم الشيخ موسى قسام

» دارميان حسينية
السبت أبريل 21, 2012 5:48 pm من طرف كاظم الشيخ موسى قسام

» الفتن ثلاثة
الجمعة أبريل 20, 2012 8:03 pm من طرف كاظم الشيخ موسى قسام

» قصائد للرادود ألحاج حمزة الصغير وبصيغة mp3
الثلاثاء نوفمبر 22, 2011 9:15 pm من طرف الواسطي

»  فنادق فوق البحر ] خيال والله ..
الخميس أكتوبر 06, 2011 9:25 pm من طرف الواسطي

» طبيب عراقي يستخرج طفلة متحجرة 40 سنة في بطن امها
الخميس أكتوبر 06, 2011 9:20 pm من طرف الواسطي

»  الخمسة الذين خلقهم الله دون أب أو أم
الخميس أكتوبر 06, 2011 9:18 pm من طرف الواسطي

»  بصور معجزه اثبتها العلم صورة البقره
الخميس أكتوبر 06, 2011 9:16 pm من طرف الواسطي

» مولد المعصومة ..من حرمها المطهر
الأحد أكتوبر 17, 2010 4:59 am من طرف الواسطي

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض ومشاطرة الرابط سعيد بن جبير الاسديعلى موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط سعيد بن جبير الاسدي على موقع حفض الصفحات
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
العراقي
 
احمد فائق الاسدي
 
الواسطي
 
كاظم الشيخ موسى قسام
 
فراسوووو
 
تصويت
التسجيل

شاطر | 
 

 الصحابي والتابعي الجليل سعيد بن جبير الاسدي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد فائق الاسدي
الـــمــــد يــــــر الــــــعـــــــام
الـــمــــد يــــــر  الــــــعـــــــام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 229
العمر : 34
البلد : العراق/واسط/قضاء الحي
الهوايه : الشعر
المزاج : حزين
السٌّمعَة : 0
نقاط : 490
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: الصحابي والتابعي الجليل سعيد بن جبير الاسدي   الإثنين أغسطس 16, 2010 3:08 pm

اسـمه ونسـبه

ابو عبد الله وقيل ابو محمد سعيد بن جبير بن هاشم , الأسدي بالولاء , مولى بني والبه أبن الحارث (بطن من بني أسد بن خزيمة) التي كانت تقطن الكوفة إضافة إلى ذلك فـ(والبه) تسكن وادي الرملة بين جبلي أبان,وقد سكن قسم من قبيلة أذربيجان حيث وجد.

هنالك موضع يسمى (والـبـه) وهو الذي لجـــأ اليه سعيد بعد القضاء على ثورة أبن الاشعث والظاهر ان بني والبه كانوا يُعدَون أخواله لآنتماء أمـه اليهم وقد عرف سعيد تارة بـ (أبن الحارثية) وأخرى (أبن أم الدهماء)وهذا يدل على ان أم سعيد كانت أمرأة معروفة من بني كليب بن وبرة, في حين يذكر ابن ابي حبان(ان عكرمة مولى ابن عباس كان متزوجاً بأم سعيد بن جبير).

عموماً يمكن القول بأن الكوفة كانت مولده ومربع نشأته ,اما ابوه فقد كان راويا للحديث عن الأمام علي عليه السلام ,في حين يذكر لنا التأريخ ان له ولدين هما عبد الملك بن سعيد وعبد الله بن سعيد,وعبد الله هذا ذكره أبن كثير قائلأ: له روايات كثيرة فقد كان من أفضل اهل زمانه,وهنالك من زعم له ولد ثالث كان يكنى به اسمه محمد ومن الجدير بالذكر ان الجد السادس للشيخ المفيد أعلى الله مقامه (معلم المذهب الشيعي) يقال له سعيد بن جبير فهو محمد بن محمد النعمان بن عبد السلام بن جابر بن النعمان بن سعيد بن جبير بن وهب بن هلال الحارثي نسبه الى الحارث بن كعب من يعرب بن قحطان.المصدر/حياة التابعي سعيد بن جبير ـ منشورات مركز الامام الصادق قضاء الحي 2010




الهوية الشخصية لسعيد بن جبير


إعداد وتحقيق / السيد ناظم الصافي الموسوي




الاسم: سعيد بن جبير كان أسود اللون وهو مولى بني والبة أحد بطون بني أسد. وعلى رواية فيه علامة العبيد


اللقب: جهبذ العلماء.(لأنه كان يجمع كثيراً من العلوم كالفقه والتفسير وكان دقيقاً)


العمر: 49 سنة وقيل 53 سنة والأول أشهر.


تاريخ الولادة: 45هـ أو 46هـ أو 41هـ.


محل الولادة: الكوفة.


تاريخ الوفاة : 94هـ أو95هـ (في شهر شعبان)


محل الوفاة: واسط من العراق.


سبب الوفاة: قتله الحجاج الثقفي لولائه لأهل البيت (عليهم السلام)


محل الدفن: دفن في ظاهر واسط وقبره يزار هناك ( والآن في قضاء الحي / واسط / العراق)


أئمة عصره: الإمام الحسن والحسين والسجاد (عليهم السلام) ومدحه الإمام السجاد والصادق (عليهما السلام)


ملوك عصره: معاوية ، يزيد، مروان، عبد الملك بن مروان ،والوليد.

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alasade.yoo7.com
احمد فائق الاسدي
الـــمــــد يــــــر الــــــعـــــــام
الـــمــــد يــــــر  الــــــعـــــــام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 229
العمر : 34
البلد : العراق/واسط/قضاء الحي
الهوايه : الشعر
المزاج : حزين
السٌّمعَة : 0
نقاط : 490
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الصحابي والتابعي الجليل سعيد بن جبير الاسدي   الإثنين أغسطس 16, 2010 3:11 pm

معنى تسميته بالتابعي

تعريف الصحابي[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] أنه كل من لقي النبي صلى الله عليه وسلم مؤمنا به بعد بعثته حال حياته ولم يرتد على الاعقاب بعد وفاته صلوات الله عليه وعلى آله وسلم).
اي ان الصحابي من عاش عهد النبوة ، وبما ان الشهيد سعيد بن جبير ولد عام 45 للهجرة فهوليس من الصحابة ، وانما من (التابعين) وقد عده الشيخ الطوسي من أصحاب الامام زين العابدين عليه السلام ..
قال الشريف الرضي في الناصريات : أبو عبدالله سعيد بن جبير بن هشام الأسدي الوالبي ، مولاهم الكوفي ، المقريء ، الفقيه ،أحد الأعلام التابعين ، وقد صحب الإمام علي بن الحسين زين العابدين عليه السلام وسمع ابن عباس ، وعدي بن حاتم وابن عمر وطائفة ، وعنه عطاء بن السائب ، والأعمش ،وأيوب وخلق ، قتله الحجاج ظلما سنة 95 هـ.
وقال الشيخ الطوسي في الخلاف ج 1 - هامش ص 191
سعيد بن جبير بن هشام الأسدي ، أبو محمد ، وقيل : أبو عبد الله ،مولى بني والبة ، تابعي أصله الكوفة ، نزل مكة ، من أصحاب الإمام علي بن الحسين عليهما السلام ، وكان يسمى جهبذ العلماء ، وله محاورة طويلة مع الحجاج قبيل استشهاده سنة ( 95 هـ).
وقال أبو عبد الله الصادق عليه السلام : إن سعيد بن جبير كان يأتم بعلي بن الحسين عليهما السلام فكان علي يثني عليه ، وما كان سبب قتل الحجاج له إلا على هذا الأمر ، وكان مستقيما . وذكر أنه لما دخل على الحجاج بن يوسف فقال : أنت شقي بن كسير ؟ .... الخ

علما بأن أكثر علماء السنة في كتبهم ومنها الصحاح يطلقون عليه (سيد التابعين) ، وأغلبهم يعترضون على الحجاج لقتله سعيد بن جبير .


_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alasade.yoo7.com
احمد فائق الاسدي
الـــمــــد يــــــر الــــــعـــــــام
الـــمــــد يــــــر  الــــــعـــــــام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 229
العمر : 34
البلد : العراق/واسط/قضاء الحي
الهوايه : الشعر
المزاج : حزين
السٌّمعَة : 0
نقاط : 490
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الصحابي والتابعي الجليل سعيد بن جبير الاسدي   الإثنين أغسطس 16, 2010 3:15 pm

عبادته

كان سعيد بن جبير عابداً متهجداً, قوام الليل صوام النهار, وصل سعيد إلى مقام العشق الإلهي في سيرته و سلوكه إلى الله سبحانه و تعالى,هذا ما نستنتجه من خلال سيرته العبادية، حيث كان لا يملّ ولا يكلّ من كثرة العبادة والتقرب إلى الله, فكلما مارس لون من ألوان العبادة ازداد شوقاً وهياماً في الله, وهكذا كان حتى نال الشهادة حيث لا ينالها إلا ذو حظ عظيم.

فكان أحياناً يصلي في بعض الليالي وربما الليالي الطويلة من الشتاء ركعتين فيقرأ في الأولى خمسة عشر جزءاً من القرآن المجيد وفي الركعة الثانية يتلو الخمسة عشر جزء الباقية,أي إنه كان يختم القرآن في ركعتين.

حيث كان يجمع بين قيام الليل وقراءة القرآن.

وكان سعيد مقرئا للقرآن بعدّة قراءات, حيث قال إسماعيل بن عبد الملك: كان سعيد بن الجبير يؤمنّا في شهر رمضان فيقرأ ليلة بقراءة عبد الله بن مسعود وليلة بقراءة زيد بن ثابت وليلة بقراءة غيره, وهكذا أبداً.

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alasade.yoo7.com
احمد فائق الاسدي
الـــمــــد يــــــر الــــــعـــــــام
الـــمــــد يــــــر  الــــــعـــــــام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 229
العمر : 34
البلد : العراق/واسط/قضاء الحي
الهوايه : الشعر
المزاج : حزين
السٌّمعَة : 0
نقاط : 490
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الصحابي والتابعي الجليل سعيد بن جبير الاسدي   الإثنين أغسطس 16, 2010 3:18 pm



[center]كرامات سعيد بن جبير

كان من كراماته انه الراس الثالث في التاريخ ينطق بعد قطعه بعد راس نبي الله يحيى
بن زكريا والامام الحسين بن علي بن ابي طالب عليهما السلام.

ومن كراماته ايضا انه عندما جيئ به الى واسط عندما مروا الى دير وقرر الحراس

ان يقضوا الليله في الدير إلا أن المكان كان مسبعاً ولكن سعيد طلب منهم ان يتعبد في
العراء وكان ماكان ان استيقظ الحرس ومعهم راهب الدير تفاجئوا بوجود السباع
تحيط بسعيد بن جبير دون ان يرتاب اوأن توءذيه .
وظل الى يومنا هذا يتمتع بكرامات ملموسه لدى اهالي
الحي فالناس يرومون زيارة مرقده تبركا وتقربا الى الله
سبحانه وتعالى.
أضواء على حياة سعيد بن جبير (رضوان الله تعالى عليه(
كتبها / السيد ناظم الصافي الموسوي
1- يعد من الطبقه الاولى من الفقهاء .
2- يعد من الذين نقلوا الحديث عن الامام زين العابدين (عليه السلام).
3- يعد من الذين أجمع على وثاقته السنة والشيعة.
4- يعد من عارفين اللكوفه.
5- يعد من أفضل قراء الكوفة.
6- تكلم رأسة بعد القطع.
7- يعد من الداعين لمذهب أهل البيت (عليهم السلام).
8- يعد من الذين مارسوا التقيه وبشكل مكثف، حتى حان التشهير بالحقيقة.
9- يعد من أهل الكرامات، كما شهد بذالك الناس في حياته وعند قبره.
10- يعد من الذين لايروون إلا الصحيح من الحديث.
11- يعد من حفظة القرآن الكريم.
12- يعد من التابعين.
13- يعد من الذين طفحت بذكره وأخباره كتب الفقه والتفسير والرجال والتاريخ والسير وغيرها من الإفاضات الربانية.
[/center]

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alasade.yoo7.com
احمد فائق الاسدي
الـــمــــد يــــــر الــــــعـــــــام
الـــمــــد يــــــر  الــــــعـــــــام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 229
العمر : 34
البلد : العراق/واسط/قضاء الحي
الهوايه : الشعر
المزاج : حزين
السٌّمعَة : 0
نقاط : 490
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الصحابي والتابعي الجليل سعيد بن جبير الاسدي   الإثنين أغسطس 16, 2010 3:21 pm

علمه وفقهه هو المقريء المفسر الحافظ المحدث الفقيه الثائر الشهيد كان أمينا في الرواية والحديث ودقيق في تلاوة القران وحافظا له وحريصا على الدرس والتتبع بالإضافة إلى باعه الطويل في العبادة والزهد وتقديسه لعلوم الإسلام سواء كان طالبا لها أو محدثا .

كما كان احد تلامذة عبد الله بن عباس رضي الله عنه الصحابي الجليل وكان أفضلهم بشهادة معلمه حيث استفتى أهل الكوفة ابن عباس فاستغرب وقال : ( أليس فيكم ابن أم الدهماء ) أي سعيد بن جبير . وكان احد تلامذة الإمام علي بن الحسين زين العابدين عليه السلام وقال الكشي في ترجمة سعيد بن المسيب : ( قال الفضل ابن شاذان : ولم يكن في زمن علي بن الحسين عليه السلام في أول أمره إلا خمسة أنفس :

سعيد بن جبير ، سعيد بن المسيب ، محمد بن جبير بن مطعم ، يحيى بن ام الطويل ، ابو خالد الكالبي .... ) .

فقد كان يأتم بالإمام زين العابدين عليه السلام ويثنى عليه بعد واقعة الطف وما كان قتل الحجاج له إلا على هذا الأمر .

فسعيد بن جبير صحب حبر الأمة عبد الله بن عباس، ودرس الفقه دراسة وافية مماأهله أن يجلس للفتوى بالكوفة.. حتى أن الذين درسوا سيرة حياته وفقهه يحدثوننا على أنه كان بداية عصر مهدت الطريق للمذاهب الفقهية التي يعتمد بعضها علي الحديث، والبعض الآخر علي الرأي.
فهو رجل شجاع العقل والقلب، اجتمع عليه الفقهاء علي أنه بجانب ورعه وتقواه لايخشي في الله لومت لائم.. وكان من الطبيعيوهو يري الدماء تسفك وآلاف الناس تعيش بين أسوار السجون والمعتقلات بلا جريرة علي يد الحجاج، الذي كان يعتبر نفسه الدرع الواقي للدولة الأموية، والخادم المطيع لخلفائهامن بني مروان.


وجاء رجل إلى ابن عمر ليسأله عن فريضة فقال له: ائت سعيد بن جبير، فإنه أعلم بالحساب مني، وهو يفرض منها ما أفرض.

قال إبراهيم النخعي: ما خلَّف سعيد بن جبير بعده مثله.

قال أشعث بن إسحاق: سعيد بن جبير جهبذ العلماء.

قال أبو القاسم اللالكائي: هو ثقة، إمام حجة على المسلمين.

قال علي بن المديني: ليس في أصحاب ابن عباس مثل سعيد بن جبير، قيل: ولا طاووس؟ قال: ولا طاووس ولا أحد.

قال ميمون بن مهران: لقد مات سعيد بن جبير، وما على ظهر الأرض أحد إلا وهو محتاج إلى علمه.

قال خصيف: كان أعلمهم بالقرآن مجاهد، وأعلمهم بالحج عطاء، وأعلمهم بالحلال والحرام طاووس، وأعلمهم بالطلاق سعيد بن المسيب، وأجمعهم لهذه العلوم سعيد بن جبير.

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alasade.yoo7.com
احمد فائق الاسدي
الـــمــــد يــــــر الــــــعـــــــام
الـــمــــد يــــــر  الــــــعـــــــام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 229
العمر : 34
البلد : العراق/واسط/قضاء الحي
الهوايه : الشعر
المزاج : حزين
السٌّمعَة : 0
نقاط : 490
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الصحابي والتابعي الجليل سعيد بن جبير الاسدي   الإثنين أغسطس 16, 2010 3:24 pm

تواضعه وزهده لقد كان سعيد بن جبير متواضعاً جداً لم يجعله علمه وغزارة ثقافته الدينية أن يكون متكبراً على غيره ولم يحجبه عن اكتساب الفضائل الأخلاقية. لأن العلم هو الحجاب الأكبر إذا نظر الشخص إلى علمه بأنه هو الذي اكتسبه عن جدارة وليس من الله سبحانه, ورأى نفسه فوق الآخرين، هنا يصبح العلم المانع والحاجب الذي يحول بين المرء واكتسابه الفضائل الأخلاقية والمقامات المعنوية التي توصله إلى الله سبحانه وتعالى. فمن جملة تواضعه ما يروى أنه في يوم من الأيام قال له ابن عباس: (حدث، فقال: أحدِّث وأنت هنا؟) احتراماً وتواضعاً لأستاذه ومعلمه وكان يمتنع عن كتابة الفتاوى وابن عباس حاضر, فلما عُمي ابن عباس, كتب فيها.وقد كان مضرب المثل في الزهد, وعدم الانكباب على الدنيا, وهذا ليس غريباً على من تخرج من مدرسة الإمام علي عليه السلام وعلى من ساروا على نهج أهل البيت [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة].ونرى هذا واضحاً من خلال ما دار بينه وبين الحجاج عندما قُبض عليه حيث قال له: يا شقي, أما قدمت الكوفة وليس يؤم بها إلا عربي فجعلتك إماماً؟ فقال بلى, قال: أما وليتك القضاء فضج أهل الكوفة وقالوا: لا يصلح للقضاء إلا عربي فاستقضيت أبا بردة بن أبي موسى الأشعري وأمرته أن لا يقطع أمراً دونك؟ قال: بلى, قال أما جعلتك في سُمّاري وكلهم رؤوس العرب؟ قال: بلى, قال: أما أعطيتك مائة ألف درهم تفرقها على أهل الحاجة في أول ما رأيتك ثم لم أسألك عن شيء منها؟ قال: بلى, قال: فما أخرجك علي؟ قال: بيعة كانت في عنقي لابن الأشعث, فغضب الحجاج وأمر بقتله. وذلك في شعبان سنة خمسة وتسعين, وقيل أربعة وتسعين للهجرة, بـ(واسط) و دفن في ظاهرها وقبره يزار بها, رضي الله عنه وله تسع وأربعين سنة (وفي رواية أخرى خمس وأربعون).

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alasade.yoo7.com
احمد فائق الاسدي
الـــمــــد يــــــر الــــــعـــــــام
الـــمــــد يــــــر  الــــــعـــــــام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 229
العمر : 34
البلد : العراق/واسط/قضاء الحي
الهوايه : الشعر
المزاج : حزين
السٌّمعَة : 0
نقاط : 490
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الصحابي والتابعي الجليل سعيد بن جبير الاسدي   الإثنين أغسطس 16, 2010 3:25 pm

شجاعته

كان سعيد بن جبير شجاعاً جريئاً في الحق لا تأخذه في الله لومة لائم ولا يخاف أحداً سوى الله سبحانه وتعالى وهذا ما سوف نلاحظه عندما أحضره الحجاج عنده بعد إن تم القبض عليه من قبل أزلامه الذين وكلهم بذلك.


لقد رأى الأمويون أنهم كلما فعلوا ليطفئوا نوراً لأهل البيت يظهر نورٌ آخر فقد قتلوا ميثماً وعماراً ورشيد الهجري وآخرين ليطفئوا هذا النور ولكنهم فجأة رأوا رجلاً عظيماً عالماً كسعيد بن جبير مدَّاحاً لأهل البيت والعصمة والطهارة.

فنلاحظ من هذه المواجهة أن سعيداً يرادد الظالم الطاغية من أدنى خوف, ولم تجرِ على لسانه كلمة توسل أو عفو أو مطالبة بسماح أو ما شابه ذلك، بل كان كلامه كالصواعق المحرقة قبال كلام الحجاج اللعين.

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alasade.yoo7.com
احمد فائق الاسدي
الـــمــــد يــــــر الــــــعـــــــام
الـــمــــد يــــــر  الــــــعـــــــام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 229
العمر : 34
البلد : العراق/واسط/قضاء الحي
الهوايه : الشعر
المزاج : حزين
السٌّمعَة : 0
نقاط : 490
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الصحابي والتابعي الجليل سعيد بن جبير الاسدي   الإثنين أغسطس 16, 2010 3:27 pm

القبض على سعيد بن جبير

أخبروا الحجاج الملعون بأن سعيد بن جبير قدم إلى الحج وقد كان حريصاً على قتل كل من يحب أهل البيت, فأمر الحجاج عشرين شخصاً من أتباعه باللحاق به ليأخذوه بعد الحج وعيّن لهم رئيساً وجائزة كبيرة وأقسم أنهم إذا لم يحضروا سعيداً فإن نسائهم ستكون طالقة منهم.


وبينما هم يبحثون عنه وصلوا إلى دير راهب وسألوا الراهب عن سعيد إن كان قد رآه في هذه الأماكن وأعطوه مواصفاته, فقال لهم: نعن لقد رأيت شخصاً بهذه المواصفات ذهب من هذا الطريق, فذهبوا في ذلك الطريق حتى وجدوا سعيداً في الصحراء ساجداً على الأرض يناجي ربه, لدرجة أنهم تأثروا بهذا المنظر, فانتظروه حتى أتم صلاته, ثم تقدموا وسلمو اعليه وقالوا له: أجب الحجاج! فقال: لابدّ من ذلك؟ قالوا: لابدّ. فقال: إنا لله وإنا إليه راجعون. فعاد معهم حتى وصل إلى دير الراهب, وكان قد حلّ الغروب, فقال الراهب: إن هذه الصحراء خطيرة, وفيها أسدان ولبوة يخرجون عند الغروب في هذه الصحراء, فإذا وجدوا بشراً انقضوا عليه, فادخلوا إلى الدير. فدخلوا إلا سعيد لم يدخل مهما حاولوا معه, فقالوا: هل تريد الهروب؟ قال: لا, ولكن لا أدخل بيت مشرك.

فقالوا: ستكون لقمة للأسد فماذا نجيب الحجاج؟

فقال:إن معي ربي يحرسني.

فأخبروا الراهب بالقضية, فقال الراهب: إذن اجعلوا سهامكم في أقواسها حتى إذا هجمت عليه اضربوها.

أراد سعيد أن يصلى في أول المغرب فاقتربت منه اللبوة ولكن سعيداً لم يعتنِ بها ووقف للصلاة دون أدنى خوف, فاحتار الراهب, فصبرت اللبوة حتى أنهى سعيد صلاته, ثم أخذت تمسح رأسها بالتراب أمامه (وهذا الموضوع مُسلَّم به ويذكره المؤرخون السنة) ثم وبإشارة من سعيد ذهبت اللبوة.

وبقي هو مشغولاً في الصلاة نافلة أخرى, فأتى أسد وصنع كما صنعت اللبوة حتى أذن الصبح وبقيت هذه الوحوش حارسة لسعيد وعند الصباح مسحت بوجهها على الأرض ثم ذهبت.

هذا يدل دلالة قاطعة على مقام سعيد العالي وولايته على تلك الوحوش المفترسة،وهذا ليس غريباً على مثل سعيد عندما تخشع له الوحوش ،عن أبي عبد الله عليه السلام أنه قال[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] إن المؤمن يخشع له كل شئ ثم قال : إذا كان مخلصاً لله أخاف الله منه كل شئ حتى هوام الأرض و سباعها و طير السماء )[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] ، وفي الصباح أتى الراهب واعتذر من سعيد وطلب منه أن يعتنق الإسلام على يديه وأسلم تلك اللحظة وتعلم منه شيئاً من الأحكام الإسلامية.

فوقع أزلام الحجاج على قدمي سعيد وقالوا: لا نعرف ماذا نفعل؟ لكننا مجبرون على أخذك.

فقال سعيد: اعملوا ما عليكم.

قالوا:تمنن علينا وتفضل معنا إلى الحجاج.

والخلاصة أنهم أخدوا سعيداً ووصلوا في الليل فقال: أمهلوني هذه الليلة, فهي آخر ليلة من عمري وقد تذكرت ضغطة القبر ووحشته أريد أن أتدارك من أجل ليلة الغد.

فقال أحدهم: لو ذهب من يدينا أين سنجده؟

فقال آخر: لقد عرفنا سعيد, فلم يأكل طوال هذه المدة لقمة من خبزنا, ولم نر منه شيئاً إلا العبادة.

فسألوه: هل تعدنا بذلك؟

فقال: أعدكم, وضمنه أحدهم.

فأتى سعيد الماء واغتسل وانشغل بالصلاة والمناجاة حتى الصباح, فأتى أول طلوع الفجر إليهم, وأخذوه إلى الحجاج.

فقال له الحجاج ما اسمك؟ يريد به أن يهين سعيد بذكر اسمه، فقال: سعيد بن جبير, قال: بل أنت شقي بن كسير, فرد عليه بكل جرأة وشجاعة وهو أطغى زمانه, بل أمي أعلم باسمي منك، قال شقيت أمك وشقيت أنت قال له وهو عدم مكترث به: الغيب يعلمه غيرك, قال: لأبدلنك بالدنيا ناراً تلظى, قال: لو علمت أن ذلك بيدك لاتخذتك إلهاً.


_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alasade.yoo7.com
احمد فائق الاسدي
الـــمــــد يــــــر الــــــعـــــــام
الـــمــــد يــــــر  الــــــعـــــــام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 229
العمر : 34
البلد : العراق/واسط/قضاء الحي
الهوايه : الشعر
المزاج : حزين
السٌّمعَة : 0
نقاط : 490
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الصحابي والتابعي الجليل سعيد بن جبير الاسدي   الإثنين أغسطس 16, 2010 3:30 pm

قصة الاستشهاد
حمل سعيد بن جبير وأصحابه مثقلين بالقيود والحديد في رحلة طويلة من مكة إلى الكوفة، وفي الطريق الطويل الشاق مات طلق بن حبيب، ولما وصلوا إلى الكوفة أمر الحجاج بسجنهم باستثناء سعيد بن جبير الذي أمر بإحضاره بين يديه وقد بسط له النطع وأحضر السياف والجلاد للتنكيل بالإمام سعيد بن جبير، وكان الإمام عامر الشعبي يرى التقية المباحة وبها تخلص من سيف الحجاج، أما الإمام سعيد فقد كان لا يراها.


والغريب أن أحد الجنود حاول أن يقوم بتهريب سعيد بن جبير.. أو بمعني أدق أن يمهد له طريق الهرب، ولكن سعيد رفض ذلك، وقرر أن يواجه الطاغية، حتي لو كانت في مواجهته النهاية المحتومة

فقد روى المؤرخون أن سعيد بن جبير كان ينهى الحجاج عن الظلم والبطش، كان ينصح الناس بمخالفته وبالوقوف في وجهه، وضاق الحجاج ذرعا بتصرفات سعيد * رضي الله عنه * فاستدعاه ودارت بينهما مناقشة طويلة تدل علي قوة إيمان سعيد، وصدق يقينه، وثبات جنانه وشجاعته في الحق.




حوار الشهادة


قال له الحجاج : ما اسمك ؟
سعيد : سعيد بن جبير .
الحجاج : بل أنت شقيبن كسير .
سعيد : بل كانت أمي أعلم باسمي منك .
الحجاج : شقيت أمك وشقيت أنت .
سعيد : الغيب يعلمه غيرك .
الحجاج : لا بدلك بالدنيا نارا تلظى .
سعيد : لو علمت أن ذلكبيدك لاتخذتك إلها .
الحجاج : فما قولك في محمد ؟
سعيد : نبي الرحمة وإمام الهدى .
الحجاج : فما قولك في علي أهو في الجنة أم في النار؟
سعيد : لو دخلتها وعرفت من فيها عرفت أهلها .
الحجاج : فما قولك في الخلفاء ؟
سعيد : لست عليهم بوكيل .
الحجاج : فأيهم أعجب إليك ؟
سعيد : أرضاهم لخالقي .
الحجاج : فأيهم أرضى للخالق ؟
سعيد : علم ذلك الذي يعلم سرهم ونجواهم .
الحجاج : أحب ان تصدقني .
سعيد : إن لم أحبك لن أكذبك.
الحجاج : فما بالك لم تضحك؟
سعيد : وكيف يضحك مخلوق خلق من طين والطين تأكله النار !
الحجاج : فما بالنا نضحك ؟
سعيد : لم تستو القلوب .

ثم بعدها أمر الحجاج باللؤلؤ والمرجان والزبرجد والياقوت فجمعه بين يديه فقال سعيد :

إن كنت جمعت هذا لتتقي به فزع يوم القيامة فصالح ، وإلا ففزعة واحدة تذهل كل مرضعة عما أرضعت ولا خير في شيء للدنيا إلا ما طاب وزكا .

ثم دعا الحجاج بالعود والناي ، فلما ضرب بالعود ونفخ بالناي بكى سعيد .

فقال الحجاج : ما يبكيك ؟ أهو اللعب؟
سعيد : هو الحزن ، أما النفخ فذكرني يوما عظيما يوم ينفخ في الصور وأما العود فشجرة قطعت من غير حق ، وأما الأوتار فمن الشاة تبعثيوم القيامة .


وهنا اشتدت المحنة وغضب الحجاج وكاد ينهي هذه المحنة ولكنه تريث .

قال الحجاج : ويلك يا سعيد .
فقال : لا ويل لمن زحزح عن النار وأدخل الجنة .
قال الحجاج : اختر يا سعيد أي قتلة أقتلك ؟
فقال : اختر أنت لنفسك، فو الله لا تقتلني قتلة إلا قتلك الله مثلها في الآخرة .
فقال : أتريد أن أعفو عنك ؟
فقال : إن كان العفو فمن الله ، وأما أنت فلا براءة لك ولاعذر .

عند ذلك ضاق الحجاج ذرعا بسعيد ولم يطق صبرا عليه فأمر بإنهاء المحنة .

قال الحجاج : اذهبوا به فاقتلوه ، فلما خرج ضحك ، فأخبر الحجاج بذلك فردوه إليه ، وقال : ما أضحكك ؟
قال : عجبت من جرأتك على الله وحلم الله عليك !!!
فأمر بالنطع فبسط وقال : اقتلوه .
فقال سعيد : ﴿إني وجهت وجهي للذي فطر السماوات والأرض حنيفا وما أنا من المشركين﴾ .
قال الحجاج : وجهوه لغير القبلة .

قال سعيد : ﴿فأينما تولوا فثم وجه الله﴾ .قال الحجاج : كبوه على وجهه .

قال سعيد : ﴿ منها خلقناكم وفيها نعيدكم ومنها نخرجكم تارة أخرى﴾.

قال الحجاج : اذبحوه .

قال سعيد : أما أنا فأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله ،خذها مني حتى تلقانيبها يوم القيامة ... ( اللهم لا تسلطه على أحد يقتله بعدي) .(فذبح من الوريد إلى الوريد ولسانه رطب بذكر الله .. وبهذا انتهت محنة سعيد بن جبير رحمه الله ..

وبعد مقتل سعيد بن جبير اغتم الحجاج غما كبيرا وكان يقول : ما لي ولسعيدبن جبير كلما أردت النوم أخذ برجلي !

ويقال : إنه رأي الحجاج في النوم بعد موته .

فقيل له : ما فعل الله بك ؟

فقال : قتلني بكل قتيل قتلة وقتلني بسعيد بن جبير سبعين قتلة .


قال أبو القاسم الطبري : قتل سعيد بن جبير سنة خمس وتسعين للهجرة وهو ابن 49سنة .


وقيل : إن قتله كان في آخر سنة 94 هــ، وقبره بواسط في قضاء الحي وله مزار كبير



_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alasade.yoo7.com
 
الصحابي والتابعي الجليل سعيد بن جبير الاسدي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سعيد بن جبير الاسدي :: الدين الاسلامي :: مواضيع اسلاميه-
انتقل الى: